منتديات لمسة خيال // أحمد الشاعر
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

منتديات لمسة خيال // أحمد الشاعر

الشعر والأدب / والنقاش الجاد / والمواضيع العامه / والترفيه
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 حرية المرأة المسلمة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كارم كارم
عضو
عضو
avatar

المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 15/03/2017

مُساهمةموضوع: حرية المرأة المسلمة   الثلاثاء أبريل 18, 2017 10:20 am

بداية :

اللهم صلِ وسلم على سيدنا وأمامنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين
أما بعد :

يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم :

يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا

ويقول نبي الله صلى الله عليه وسلم : " النساء شقائق الرجال "

فكان لابد من مشاركة كلا الجنسين في بناء الأرض وعمارتها ، والأرض طبعًا لا تخلو من وجود الرجال والنساء ، ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن نفصلهما ونبعدهما عن الألتقاء ببعضهما في مجالات الحياة ! ، التقاء النساء بالرجال وتبادل الحديث الجاد بينهما بحشمة ووقار لم تحرمه الشريعة بل أقرته ولم تدع للمؤمنين من ضيق وحرجًا وأن من يضيق يُحرم خيرًا قد يفضي إلى المصلحة العامة ، وقد كانت تلك اللقاءات المقصودة لغرض مصلحة أو العفوية موجودة في المجتمع المسلم ، القصد من هذا الدرس الذي أريد أن أعرضه عليكم هو أن البعض أصبح يقيد النساء ويجعلهن حبيسات في المنازل بدعوى الخوف من الفتنة وأنه بذلك يصون عرضه وليس هذا فحسب بل يصل به الآمر أن ينسب مايفعله للشريعه وللدين ، لعلنا في هذا الدرس نستعرض كيف كان حال النساء في زمن النبوة وكيف كانت حريتهن !


قبل ذلك

أود القول
أنه يجب أن لاتفرط المرأة فتهيم في الشوارع والساحات فاقدة لحيائها وعفتها !
وكذلك يجب أن لا تغلق بابها وتبقى في منزلها محرمة على نفسها العمل والعلم خوفًا من الفتنة !


1- العلم :



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "طلب العلم فريضة على كل مسلم "

وكان النساء في زمن النبوة يخرجن لطلب العلم حتى أنهن يطلبن العلم من الرجال وفي الحديث

عن عبدالله بن مسعود قال : لعن الله الواشمات والموتشمات والمتنصمات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله ، فبلغ ذلك امرأة من بني أسد يقال لها آم يعقوب فجاءت فقالت : آنه بلغني أنك لعنت كيت وكيت فقال : ومالي لا ألعن من لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن هو في كتاب الله ؟ فقالت : لقد قرأت مابين اللوحين فلم أجد فيه ماتقول فقال : لئن قرأته لوجدته أما قرأت " وما آتاكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهوا "قالت : بلى قال : فإنه قد نهى عنه فقالت فإني أرى أهلك يفعلونه قال : فاذهبي فانظري فذهبت فنظرت فلم تجد من حاجتها شيئا فقال : لو كانت كذلك ماجامعتها .

رواه البخاري والمسلم


كذلك الرجال يطلبون العلم من أمهات المؤمنين :

فقد كانوا يسألون عائشة رضي الله عنها وأم سلمة وحفصة رضوان الله عليهما

2 - العمل

طبعًا في مجال العمل وكسب القوت كانت النساء تعمل في زمن النبوة وتشارك أسرتها في ذلك

فمثلًا في الزراعة


عن جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل على أم مبشر الأنصارية في نخل لها فقال صلى الله عليه وسلم : من غرس هذا النخل أمسلم أم كافر ؟ فقالت : بل مسلم فقال : لايغرس مسلم غرس ولا يزرع زرعا فيأكل منه إنسان أو دابة إلا كانت له صدقة .

"رواه مسلم "

وفي الخياطة

عن سعد بن سهل رضي الله عنه قال : جاءت إمرأة ببردة قال : أتدرون ما البردة فقيل : نعم هي الشملة ، منسوجة في حاشيتها ، قالت : يارسول الله أني صنعتها بيدي ، أكسوكها . فأخذها النبي صلى الله عليه وسلم محتاجًا إليها فخرج إليها وإنها ازاره ….


" رواه البخاري "

وفي التمريض

لا ننسى رفيدة الأسلمية الممرضة التي كانت تدواي الجرحى كما رواه البخاري في الأدب المفرد



3 - كان للنساء مشاركة سياسية



ولنذكر في ذلك قول الله تعالى عزوجل :
يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا جَاءَكَ الْمُؤْمِنَاتُ يُبَايِعْنَكَ أَنْ لَا يُشْرِكْنَ بِاللَّهِ شَيْئًا وَلَا يَسْرِقْنَ وَلَا يَزْنِينَ وَلَا يَقْتُلْنَ أَوْلَادَهُنَّ وَلَا يَأْتِينَ بِبُهْتَانٍ يَفْتَرِينَهُ بَيْنَ أَيْدِيهِنَّ وَأَرْجُلِهِنَّ وَلَا يَعْصِينَكَ فِي مَعْرُوفٍ فَبَايِعْهُنَّ وَاسْتَغْفِرْ لَهُنَّ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ


فكانت لهن مشاركة سياسية في مبايعة النبي صلى الله عليه وسلم ،

وكذلك شاركن في الهجرة من مكة إلى الحبشة ومن مكة إلى المدينة .

وهذه إمرأة مهتمة بالمستقبل السياسي للخلافة فيجيبها أبو بكر :

كذلك عن قيس بن أبي حازم قال : دخل أبو بكر على إمرأة فقالت : مابقاؤنا على هذا الأمر الصالح الذي جاء بعد الجاهلية فقال : بقاؤكم عليه ما استقامت به أئمتكم قالت : ومالآئمة ؟ قال : أما كان لقومكم رؤوس وأشراف يأمرونهم فيطيعونهم قالت : بلى قال : فهم أولئك على الناس .


" رواه البخاري "


4 - الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر


وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَه أولئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ

وسأوري في ذلك عن زيد بن أسلم أن عبدالملك من مروان بعث إلى أم الدرداء بأنجاد من عنده فلما آن كان ذات ليلة قام عبد الملك بن مروان فدعا خادمه فكأنه أبطأ عليه فلعنه قالت له أم الدرداء : سمعتك الليلة لعنت خادمك حين دعوته فقالت : سمعت أبا الدرداء يقول قال رسول الله عليه الصلاة والسلام : لايكون اللعانون شفعاء ولاشهداء يوم القيامة .

وكل هذا ينصب في مصلحة المرأة المسلمة من تنمية لشخصيتها وإكسابها المعرفة والخبرة كي تكون خير شريك للرجل في بناء الأرض وبذلك تحقق الخير للبلاد والعباد وهذا ينافي تماما التضييق الذي يمارس على المرأة والتقييد بحجة الخوف من الفتنة ، فيا مسلمة تعلمي واعملي وشاركي وكوني أهلًا للثقة ، طبعًا بعيدًا عن العري و اتباع الشهوات .

وكل ماقلت هنا يجب أن يكون بضوابط فرضتها الشريعه :

1 - تجنب الزينة ومايثير الفتنة للمؤمنين

2 - أن لا تخضع في القول

3 - أن لا تصبح خارجة وولاجة فتهمل أسرتها ومنزلها ولا تحقق مافرضها الله عليها بل تقضي حاجتها وتعود .

ختاما






نفعنا الله بما علمنا




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد الشاعر
المدير العام
المدير العام
avatar

المساهمات : 214
تاريخ التسجيل : 09/03/2017
الموقع : http://store6.up-00.com/2017-03/148882586969731.gif

مُساهمةموضوع: رد: حرية المرأة المسلمة   الثلاثاء أبريل 18, 2017 10:31 pm

بارك الله فيك  علـى المـوضوع الجمـيل والطـرح الممـيز
أفـدتنا بمـعلومات قـيمة ومفيدة جـزاك الله خـيرا
نحـن في انتظـار مواضيـعك الجديـدة والرائـعة
لـك  مـني أجمـل التحـيات ودمـت فـي أمـان الله وحفـظه
تحيـاتي الحـارة

_________________



_________________






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wwwcom.ahlamontada.com
ريم // شموخ الكلمه
مشرفه عامه
مشرفه عامه
avatar

المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 09/03/2017

مُساهمةموضوع: رد: حرية المرأة المسلمة   الأربعاء أبريل 19, 2017 3:54 pm




_________________



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wwwcom.ahlamontada.com/f6-montada
 
حرية المرأة المسلمة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات لمسة خيال // أحمد الشاعر :: المنتديات :: المنتدى الإسلامى-
انتقل الى: