منتديات لمسة خيال // أحمد الشاعر
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

منتديات لمسة خيال // أحمد الشاعر

الشعر والأدب / والنقاش الجاد / والمواضيع العامه / والترفيه
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 قصه مؤثره جدا تيام وحبيبه/ بقلمى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد الشاعر
المدير العام
المدير العام
avatar

المساهمات : 214
تاريخ التسجيل : 09/03/2017
الموقع : http://store6.up-00.com/2017-03/148882586969731.gif

مُساهمةموضوع: قصه مؤثره جدا تيام وحبيبه/ بقلمى   الجمعة مارس 10, 2017 3:20 am




قصه مؤثره جداُ


التقى تيام وحبيبة فى قطارين
وكان كل منهما يستقل قطار يسير عكس الاخر
وجمعت الصدفه بينهم عندما وقف القطارين فى احدى المحطات
وكانت تصاحب حبيبة صديقتها منال
وكان مع تيام صديقه محسن
وتبادل تيام وحبيبة نظرات الاعجاب
ثم نظرات الحب
ثم نظرات العشق
وهذا فى دقائق معدودة
وشعر كل منهما انه يعرف الاخر منذ زمن طويل
وحينما احسوا بتحرك القطارين
سارع كلا منها بمد يداه من نافذة القطار الذى يستقله لتبادل هواتفهم المحمولة
فى وقت واحد
وهم فى لهفة شديدة جدا ومشاعر الخوف من الفراق وعدم الالتقاء ثانيا تكاد تقتل الاثنين
وكانت تلك اسرع فكرة تخطر فى بال كلاهما للتواصل لحقا
وبعد ان تبادل تيام وحبيبة هواتفهم المحموله وسار كل قطار فى اتجاهه
نظر تيام لمحسن فوجده يضحك فسأله تيام انت بتضحك على ايه؟
ليردعليه محسن قائلا والله انت اهبل
يا ابنى البنت دى ضحكت عليك وخدت موبيلك وادتك موبيل اى كلام
وكان نفس الحوار الدائر بين تيام وصديقه محسن كان ايضا دائر بين حبيبة وصديقتها منال
وردت حبيبة على صديقتها منال قائلة حرام عليكى ياشيخة انتى شايفه محموله شكله ايه؟
بس يارب هو اللى ما يفتكرنيش نصابه
وما يكونش صاحبه اللى معاه ده بيقوله نفس الكلام اللى انتى بتقوليهولى ده
ردت منال قائلة طب يلا اتصلى بيه شوفى اسمه ايه وهومنين؟؟؟؟؟
ومسكت حبيبة المحمول ولسه هتصل بتيام رن الموبيل
وسألت منال حبيبة هو اللى بيرن؟
قالتلها حبيبة لاء دى واحده اسمها ساميه
قالتلها منال طب افتحى شوفيها مين وايه صلتها بيه؟
قالتلها حبيبة لاء عيب ما يصحش كده
واخذت منال الهاتف من ايد حبيبة غصب عنها علشان تفتح الخط وتشوف مين سامية دى؟ اللى بتصل
وحبيبة تردد لاء يامنال بلاش علشان خاطرى كده عيب ما يصحش كده
وفتحت منال الخط لتجد المتصله تبكى وتقول بابا مات ياتيام بابا مات
اتلغبطت منال واغلقت الخط واعطت الهاتف لحبيبة وقالتلها ده اسمه تيام
ردت حبيبة قائلة الله تيام اسمه جميل قوى
ردت منال قائلة جميل ايه؟
هو ده وقته
دى بتقول بابا مات ياتيام وبتبكى
وعلشان كده اتلغبطت وقفلت الخط وما قدرتش ارد عليها
دى شكلها اخته
وصمت حبيبة وملامح الحزن كست ملامحها وكأنها تعرف والد تيام
وقلت لها منال اتصلى بيه وعرفيه♥
قالتها لها حبيبة لاء ما اقدرشاقوله حاجه زى دى♥
بقى اول مرة نكلم سوى اقوله والدك توفى؟♥
وخيم الصمت على حبيبة ومنال♥
وهناك فى القطار الاخر♥
كان محسن يقول لتيام طب اتصل بيها يلا وكلمها شوف ايه حكايتها المعلمة دى♥
واقدم تيام على الاتصال ليجد من يقول له عفوا لقد نفذ رصيدكم♥
فصمت تيام♥
فقال له محسن مالك يا ابنى فيه ايه؟♥
قاله تيام التليفون ما فيهوش رصيد♥
فضحك محسن ضحكا هستريا♥
فاحس تيام بخيبة الامل واقترب الشك ان يصل لصدر تيام من خلال الحديث الذى قاله محسن عن ان كونها نصابه♥
فقال تيام لمحسن هات تليفونك ما اكلمها منه♥
قاله محسن انت نسيت يا تيمو♥
انا مش قايلك واحنا خارجين الصبح انى نسيت الموبيل فى البيت♥
وقال تيام لمحسن محلوله♥
اول ما ننزل اشحن واكلمها♥
وهو يدعوا الله من داخله ان يخيب ظن صديقه فيها ويجد الشعور الذى احسه معها شعورا حقيقيا لديها♥
وعند نزول تيام ومحسن من القطار وجد تيام جاره يقول له البقاء لله يا تيام♥
قاله تيام البقاء لله فى مين؟♥
قاله الجار فى والدك انت ما تعرفش وللا ايه؟انا اسف♥
وكست علامات الصدمة والدهشة وجه تيام وصاحبه محسن ورد قائلا تيام طب ازاى انا سيبه الصبح كويس♥
واخذ تيام يجرى متجها الى منزله♥
وكان مازال المحمول فى يده ومن هول الخبر وقع الهاتف من يد تيام دون ان يشعر♥
وبعد ان وصل تيام الى منزله وقام بتشييع جثمان والده واخذ العزاء وكان يقف الى جانبه صديقه محسن♥
وبعد انا انتهت مراسم العزاء وقبل ان يترك محسن تيام♥
ينظر تيام الى اعلانات احدى شركات الاتصالات ليتذكر فتاة القطار♥
التى عشقها ولم يعلم لها عنوان او يعرف حتى اسمها♥
وسأل تيام محسن التليفون معاك؟♥
ليرد محسن قائلا تليفون ايه؟♥
ليعلم بعد ذلك تيام بعد ان يعود بذاكرته الى الوراء فور سمعه خبر وفات والده♥
ان المحمول وقع من يده دون ان يشعروهو يهرول مسرعا الى المنزل♥
ويذيد ذلك حزن تيام حزنا اخر♥
وفى محاولة فاشلة للبحث على المحمول يذهب تيام مع صاحبه محسن ليعود بخيبة الامل♥
ثم يحاول ان يتصل على هاتفه الذى اعطاه للفتاة ليعلم ان الهاتف مغلق♥
ويكرر المحاولة اكثر من عشرات المرات♥
ويشعور تيام بالخنقة والضيق وكأنه كما قال لمحسن صديقه♥
انه يشعر ان احد وضعه جوه قمقم ثم رماه فى البحر♥
ليقول له محسن انت مكبر الحكاية ياصاحبى♥
حتى لو هى شعورها كان نفس شعورك لحظتها وانتم فى القطار♥
تلاقيها الان نسيتك مافيش بنت تستاهل واحد يحزن عليها ويعمل علشانها اللى انت عامله فى نفسك ده♥
اطلع نام ياصاحبى انت تعبان قوى ومحتاج ترتاح♥
وهناك وعلى الجانب الاخر وعندما وصلت حبيبة الى بيتها♥
وجدت امها تقول لها♥
جالك عريس النهارده ياحبيبة وهيجى بالليل هو واهله علشان يشوفوكى♥
لترد عليها حبيبة وهى غاضبة قائلة♥
انا مش هتجوز دلوقت♥
ومش هفكر فى موضوع الجواز ده قبل ما انتهى من دراستى♥
وبعدين انا مش هرتبط بحد غير لما اكون باحبه ويحبنى♥
وترد ام حبيبة قائلة♥
طب شوفية الاول وبعدين احكمى عليه وقولى موافقة وللا لاء♥
شوفيه ينفع وللا مش هينفع وعلى شفايفها ابتسامة رقيقة♥
حبيبة انا مش هشوف ولا هقابل حد♥
انتوا اللى حدتوا الميعاد قابلوه انتوا بقى هو واهله♥
ويأتى والد حبيبة واخوها من الخارج وهى تتحدث مع امها♥
وليسألها والدها ماما قلتلك على موضوع العريس اللى جالك ياحبيبة♥
وحبيبة ممسكة المحمول فى يداها وتقلب فيه ولم ترد على سؤال والدها♥
ليكرر والدها السؤال مرة اخرى♥
حتى ترد حبيبة بمثل ما قالت لامها♥
ولكن ببرود وهى ما زالت ممسكة بالهاتف فى يديها وتقلب فيه♥
مما جعل اخوها يستشط غضبا♥
ويقول لها لما بابا يكلمك تردى عليه كويس♥
وبعدين سيبى الزفت ده من ايدك وكلمينا باحترام مالك؟♥
ويأخذ الهاتف من يداها ويرمية من البلكونة من الدور الرابع♥
ليقع فى سيارة نصف نقل متحركة♥
لتتملك حبيبة حالة من الزهول لثوانى♥
ثم تصرح بشده صراخ رهيب وتبكى♥
وتكاد ترمى بنفسها من بلكونة الشقةوهى تنادى على سائق السيارة♥
لولا ان قامت امها وابيها بامساكها بالعافية وهم لا يكادون يقدرون عليها♥
وهم يقولون لها اهدى يا حبيبتى فى الف داهية المحمول ده♥
بكره بابا هيجيبلك واحد افضل منه اهدى يا حبيبة♥
وهم لايعلمونى ماذا يعنى لها هذا الهاتف♥
لتنهار حبيبة انهيار تام وتقع على الارض مغشيا عليها♥
للتنقل بعد ذلك الى المستشفى فى حالة فقدان تام للوعى♥
وتدخل حبيبة المستشفى♥
وتظل فى حالة فقدان الوعى ما يقرب من الشهر♥
وفى هذه الفترة كان كل ما يقوم به تيام♥
هو استقلال نفس القطار فى نفس الميعاد يوميا♥
على امل ان يلتقى مرة ثانية بهذه الانسانه التى ملكت روحه وجدانه وكل ذرة فى كيانه♥
ولكن كان يفعل ذلك بدون علم صديقه محسن♥
خوفا من عتابه له على ذلك فهذا الصديق الصدوق والاخ بالنسبه لتيام محسن♥
يحب تيام لدرجة انه يخشى عليه حتى من نفسه♥
لعلمه ان تيام انسان حالم وخيالى ورومانسى الى ابعد مدا♥
ويعيش تيام يومه هكذا باحثا عن من سرقت فؤاده♥
ويعيش ليله فى احلام يقظته♥
ليراها امامه ويمسك يديها ويحضتنها ويقبلها♥
ويذهب معها باحلام يقظته الى حدود القمر♥
وهناك ايضا ترى حبيبة فى غيبوبتها مايراه ويعيشه ويحسه تيام♥
ان روح الاثنين تركت الاجساد وتلاقت فى ملكوت الله♥
مع ان اصحابها كل واحد منهم يوجد فى مكان وحال غير مكان وحال الاخر♥
ويأتى اليوم التى تفيق فيه حبيبة من غيبوبتها وتفتح عيناها♥
ولكن فى حالة اخرى لاتتحدث ولاترى غير صورة تيام فى وجوه كل من حولها♥
ولذلك يقرر الاطباء ضرورة بقاؤها فى المستشفى♥
وحين يدخل على حبيبة الطبيب المعالج لها ترى فى وجهه ملامح تيام♥
ليملأ الفرح وجهها♥
وحين تعود صورة الطبيب لطبيعتها♥
تعود ملامحها مرة اخرى لما كانت عليه♥
وما يحدث مع الطبيب يحدث مع كل من يدخل على حبيبة♥
وتشعر حبيبة دائما بتيام♥
وبوجود روحه بداخلها♥
وتحس نفسه ودفئه وتشعر بيداه تحتضن يداها♥
انها عائشة هى الاخرى بخيالها وروحها مع تيام♥
يتبادلان بالارواح المشاعر التى يعجز البشر عن وصفها♥
ويستمر هذا الوضع بين روحى تيام وحبيبة♥
وحين يوم يقرر تيام ان يركب القطار الذى كانت تركبه حبيبة♥
واستقل تيام نفس القطار من نفس المحطة التى توقف القطارين فيها حينما راى حبيبة♥
وظل فى القطار مايقرب من ساعتين♥
ليصل القطار الى احدى المدن ودن ان يشعر ينزل تيام الى هذه المدينة♥
ويشعر وهو يسير فى شوارع هذه المدينة بسعادة وراحة نفسية لم يشعر بها من قبل♥
وهو لايعلم ان السر الذى يجعله يشعر بذلك♥
ان هذه المدينة بلدة حبيبتة التى يبحث عنها♥
وفجأة يرى منال الصديقة التى كانت فى القطار مع حبيبتة تستقل تاكسى♥
ويجرى بجنون فى محاولة للحاق بالتاكسى وهو ينادى يا يا يا يا♥
لانه لايعلم اسمها هى ايضا♥
وفجأة تظهر سيارة مسرعة جدا♥
وتصدم تيام ليقع على الاسفلت غارقا فى دمائه ويتم نقله الى المستشفى التى توجد بها حبيبة♥
وينتقل تيام الى المستشفى التى توجد بيها حبيبة وهو فى حالة خطره ومحرجه جدا♥
وكان فى احتياج لنفل دم فورا♥
وفصيلة دمه من النوع النادر وكانت لاتوجد تلك الفصيلة فى المستشفى♥
فاعلنت ادارة المستشفى عن طلب متبرع من خلال الاذاعة الداخلية للمستشفى♥
وكان يوجد فى ذلك الوقت اسرة حبيبة♥
فسمع والدها وامها واخوها هذا النداء الانسانى♥
فقال والد حبيبة لاخوها دى نفس فصيلة دمك♥
وردت الام قائلة نوبك ثواب يا ابنى إلحق الشاب ده♥
يمكن فعل خير زى ده يوفقك لاختك وربنا ياخد بيدها ويقومهلنا بالسلامة♥
ولان اخو حبيبة يشعر بالزنب تجاه حبيبة♥
ولانهم اسرة ما تفعل الخير دائما♥
سارع اخو حبيبة بالذهاب الى ادارة المستشفى وتم نقل الدم لتيام♥
ومرت الايام وقام تيام بالسلامة♥
وفى فترة وجوده بالمستشفى تعرف على اخو حبيبة واقتربوا من بعض كثيرا♥
وقص عليه قصتة مع الانسانه التى احبها ولم يراها غير مرة واحدة♥
والتى حتى اللحظة لا يعرف اسمها ولا مكانها♥
ولان اخو حبيبة ارتاح نفسيا لتيام♥
حكى له عن اخته حبيبة وما فعله معها♥
وعن شعوره بالزنب الدائم بانه السبب لما هى فيه الان♥
واعجب تيام باسم حبيبة جدا♥
وقال لاخيها اسمها اسم جميل قوى♥
وهو لايعلم ان حبيبة هذه هى نفسها حبيبته التى يبحث عنها♥
وانها توجد بالحجر التى بجواره♥
ولا يفصل بينهم غير هذا الجدار الذى يضع يده عليه الان قبل ان خروجه من المستشفى♥
وفى لحظة وداع تيام لاخو حبيبة♥
يقترح اخوها عليه بالمبيت معه الليله وليسافر غدا♥
واقتنع تيام بذلك وذهب معه للبيت♥
واعد اخو حبيبة العشاء وتعشى هو وتيام ووالده♥
وكانت ام حبيبة تصاحبها فى المستشفى♥
ودخل تيام للنوم مع اخو حبيبة فى حجرته♥
وقبل ان يغير ملابسه نظر على الحائط♥
ليجد صورة الانسانة التى يبحث عنها♥
ويسأل اخوها بصوت عالى مين دى؟♥
ليرد اخوها قائلا دى حبيبة اختى اللى حكيتلك عليها ياتيام♥
ويمسك تيام الصورة وهو يبكى♥
ويعلم ان ماحدث لحبيبة بسببه وانها تحبه وتشعر بيه ولهذا جرى ما جرى♥
ويسأله اخوها مالك فيه ايه ياتيام♥
ليرد تيام قائلا♥
اختك دى حبيبتى اللى حكيتلك عليها♥
حبيبتى اللى انا بأدور عليها♥
انا لازم اروح المستشفى حالا♥
ويخرج تيام مسرعا♥
وينادى عليه اخو حبيبة استنى ياتيام انا جاى معاك♥
استنى اما اجيب مفاتيح العربية♥
ولم ينتظر تيام ويأخذ الطريق جرى♥
وينادى عليه اخو حبيبة اكثر من مرة♥
ولكن تيام لا يرى ولا يسمع ولا يدور فى فكره غير الرغبة الشديدة فى الذهاب لحبيبة♥
ويدور فى فكره وهو يجرى صورة اول لقاء بينهم♥
واحلام يقظته التى عاشها معها بخياله♥
ويركب اخو حبيبة السيارة ليحاول اللحاق بتيام♥
ولكن لم يلحقه الا قبل المستشفى ببعض الامتار♥
بعد ان يقع تيام على الارض ولم يعد يقدر على المشى♥
ورغم ذلك يحاول التوجه نحو المستشفى زاحفا♥
حتى يلحقه اخو حبيبة ويأخذ بيده♥
ويقول له إهدى ياتيام إهدى ياحبيبى♥
وتيام يبكى وهو لا يعلم هل ذلك سعادة بلقاء حبيبته♥
ام حزنا على ماهى فيه♥
ويدخل تيام حجرة حبيبة فى المستشفى هو واخوها♥
ويأخذ اخو حبيبة امه ويخرجوا من الحجر ليبقى تيام مع حبيبته حبيبة وحدهم♥
ويجلس تيام بجوار حبيبة على سريرها♥
وينظر لها والدموع تغطى حبات عيناه ويهمس لها وهو بجوارها♥
حبيبة♥
حبيبة♥
حبيبة ياحبيبتى♥
وتفتح حبيبة عيناها لتجد تيام بجوارها وتبتسم ابتسامتها المعهودة♥
ولكن ظنن منها ان هذا خيال فى ذهنها فقط تغمض عيناها مرة اخرى♥
حتى يمسك تيام يداها ويملس بيده الاخرى على جبينها وشعرها لتفتح عيناها مرة اخرى♥
وتقوله تيام انا انا انا♥
وقبل ان تكمل كلامها♥
يضع تيام يده على فمها♥
ويقولها ماتكلميش ياحبيبتى وما تقوليش اى شئ♥
ثم يحضنها تيام لتشعر ويشعر هو ايضا بروائح احلام يقظته♥
ولتشم هى ايضا رائحة ودفء مشاعره التى كانت تحسها وتراها وهى فى حالة فقدان وعيها♥
وتنتهى قصة تيام وحبيبة بالأرتباط والعيش فى حياة جميلة هادئة كلها حب وسعادة♥
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

_________________



_________________






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wwwcom.ahlamontada.com
ريم // شموخ الكلمه
مشرفه عامه
مشرفه عامه
avatar

المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 09/03/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصه مؤثره جدا تيام وحبيبه/ بقلمى   الأحد مارس 12, 2017 9:08 am

لا اعلم ماذا اسمي هذا ابداع ام اخلاص ام ثقافه ام تحدي
اذهلتني ابدعاتك المتناثره في ارجاء المنتدى
كل التقدير والاحترام

_________________



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wwwcom.ahlamontada.com/f6-montada
جناااات
مشرفه
مشرفه
avatar

المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 15/03/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصه مؤثره جدا تيام وحبيبه/ بقلمى   الثلاثاء مارس 21, 2017 1:08 pm


_________________



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصه مؤثره جدا تيام وحبيبه/ بقلمى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات لمسة خيال // أحمد الشاعر :: المنتديات :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: